وفاة-الدولي-العراقي-السابق-حيدر-عبد-الرزاق-نتيجة-تعرضه-لاعتداء-2022

وفاة الدولي العراقي السابق حيدر عبد الرزاق نتيجة تعرضه لاعتداء 2022

نعى الاتحاد العراقي لكرة القدم اللاعب الدولي السابق المتوج بكأس آسيا 2007 حيدر عبد الرزاق الذي توفي فجر الأحد في مستشفى الجملة العصبية في العاصمة بغداد، متأثرا بإصابة بليغة بالرأس نتيجة تعرضه لاعتداء من قبل مجهولين الأسبوع الماضي.

وأفاد الاتحاد العراقي في بيان: يتقدم الاتحاد بأحر التعازي والمواساة للوسط الرياضي لوفاة لاعب منتخباتنا الوطنية السابق حيدر عبد الرزاق الذي يُعد من اللاعبين الذين قدموا الكثير للكرة العراقية.

ولم يتضمن بيان النعي أي تفاصيل عن حادثة الاعتداء التي تعرض لها عبد الرزاق ما أدى لإصابته بكسر في الجمجمة وبنزيف داخلي.

بدأ عبد الرزاق (39 عاما) مشواره مع الطلبة، أحد أبرز أندية العاصمة الأربعة، نهاية التسعينيات ومثل المنتخب العراقي أول مرة عام 2001 وتوج معه بكأس آسيا 2007، بعدما أحرز قبلها مع المنتخب الأولمبي المركز الرابع في أولمبياد أثينا 2004 بقياد المدرب الوطني عدنان حمد.

وتناقلت مواقع التواصل الاجتماعي الأحد بشكل لافت خبر وفاة المدافع الدولي السابق، وسط إشادة كبيرة بدوره الكبير وعطائه سواء مع فريقه السابق الطلبة أو مع المنتخبات العراقية.

وفي وقت سابق، نشرت وزارة الشباب والرياضة العراقية على موقعها الرسمي صورة لزيارة وزير الشباب والرياضة عدنان درجال للراحل عبد الرزاق في المستشفى قبل وفاته.

ودافع عبد الرزاق عن ألوان الطلبة على ثلاث فترات، ومر خلال مسيرته بالأنصار والأهلي صيدا اللبنانيين والأهلي القطري والاتحاد السوري، فيما لعب محلياً أيضاً مع دهوك والزوراء والكرخ والسليمانية الذي أنهى في صفوفه مشواره الكروي عام 2014.