febfc9e9 efd2 4f23 8c9d 3d161a60704d 16x9 1200x676 PffYfr

إدارة بايدن تعلن جولة جديدة من العقوبات على روسيا 2022

أعلن البيت الأبيض، اليوم الخميس، فرض عقوبات جديدة على روسيا في محاولة لمعاقبة موسكو على غزوها لأوكرانيا وقمع محاولات التهرب من العقوبات الحالية.

وتستهدف العقوبات الجديدة التي فرضتها وزارة الخزانة، مسؤولي الحكومة ورجال الأعمال البارزين، بما في ذلك سيرجي رولدوجين وأفراد أسرته.

وقال البيت الأبيض إن رولدوجين هو مساعد مقرب من الرئيس فلاديمير بوتين ويدير الشؤون المالية الخارجية للرئيس الروسي.

كما تضيف وزارة الخارجية عقوبات ضد العديد من الأثرياء الروس المقربين من بوتين، بما في ذلك جود نيسانوف وأليكسي مورداشوف وأفراد أسرته وماريا زاخاروفا. وتربط مورداشوف علاقات مع أحد أكبر منتجي الصلب في روسيا، بينما تعمل زاخاروفا كمتحدثة باسم وزارة الخارجية الروسية.

كما فرضت وزارة التجارة الأميركية مزيدًا من القيود تعيق قدرة روسيا في الحصول على التقنيات والمواد الأخرى اللازمة لدعم غزوها لأوكرانيا.

وتضيف إجراءات اليوم الخميس 71 كيانا موجودًا في بيلاروسيا وروسيا إلى قائمة العقوبات، مما يمنعهم من الحصول على منتجات مصنوعة باستخدام تكنولوجيا أو برامج أميركية.

عقوبات اليوم هي أحدث الإجراءات في حملة استمرت لأشهر من قبل البيت الأبيض وشركائه الدوليين، للضغط على روسيا بشأن غزوها لأوكرانيا، والذي بدأ في فبراير.

وستستهدف وزارة الخزانة أيضًا الرئيس التنفيذي لشركة Imperial Yachts، التي تقدم خدمات للدائرة الداخلية لبوتين، ورئيس شركة United Aircraft Corporation، وهي شركة مملوكة للدولة تدعم صناعة الدفاع الروسية.

وأعلنت وزارة الخزانة الأميركية، فرض عقوبات على شركة إدارة اليخوت ومالكيها، ووصفتهم بأنهم جزء من نظام فاسد يسمح للنخب الروسية والرئيس فلاديمير بوتين بإثراء أنفسهم.

شركة Imperial Yachts، التي يقع مقرها في موناكو ويسيطر عليها إيفجيني كوتشمان المولود في موسكو، تقدم خدماتها إلى الأوليغارشية الروسية. وقالت وزارة الخزانة إن الشركة تقوم بأعمال تجارية مع شخص واحد على الأقل خاضع للعقوبات.

,حددت وزارة الخزانة أيضًا أربعة يخوت على أنها مرتبطة ببوتين: Shellest و Nega و Graceful و Olympia. وقالت إن بوتين استخدم Nega للسفر في شمال روسيا، ,ويبحر Shellest بشكل دوري إلى قصره على البحر الأسود.

ولم يذكر إجراء وزارة الخزانة اسم شهرزاد اليخت البالغ ارتفاعه 459 قدمًا، وهي سفينة تابعة لليخوت الإمبراطورية يقول مسؤولو المخابرات الأميركية إنها صنعت للاستخدام الشخصي لبوتين.

New post Economy